MASTER MAX

MASTER MAX


مرحبا بكم فى منتديات ماستر ماكس


نرجوا التسجيل
MASTER MAX
مسافر.. والشاطئ بعيد وأخاف أشباح الشتاء.. وأخاف أن ألقاك يوما في طريق.. من دماء وعليه قصة حبنا أشلاء ذكرى بين أكفان الوفاء نبكي عليه ربيع عمر راحل نبكي عليه خطيئة الإنسان في زمن الشقاء يغتال في الأشواق كالمجنون.. يلتهم الدماء ما عاد في قلبي دماء كي يبددها الطريق والموج يا دنياي يفرح بالغريق!! * * * وأخاف يوما أن أعود بلا جناح كالطائر المكسور تحمله الرياح.. إلى الرياح إني تعودت الظلام ولاح في عينيك عصفور الصباح وأنا أخاف من الطيور يوما تجيء مع الصباح يوما تسافر بعدما تلقي الصغار.. على الجراح * * * وأخاف حبك عندما يأتي الشتاء بلا رفيق والدرب بعدك صامت الأنفاس مرتجف الرحيق وأظل أسأل عنك ليل اليأس أشواق الطريق لا تجعلي الأحزان تلقيني غريبا بين أفراح البشر فلقد تعلمت المنى عانقت فيك البسمة السكرى وصافحت القدر * * * وأخاف حبك أن يكون النار تلقيني بقايا من حريق وأصير في عينيك أمواجا تطارد في غريق أنا منك كالأحلام إن شاخت تغيب.. ولا تفيق.. لا تعجبي إن قلت إني فارس نسى المعارك من سنين.. ووضعت سيفي بين أحضاني وواريت الحنين وجلست أرقب من بعيد حيرة الأشواق بين العاشقين وهمست يا دنياي في القلب الذي هدته.. أمواج السنين وسألته: ما زلت تنبض؟ قال: ما زال الحنين!! أترى سأرجع من رحاب الحلم مهزوما على قلب حزين وتسافر الأفراح من عمري منكسة الجبين رفقا بقلبي يا ملاكي.. إنه نسى المعارك.. من سنين!
مرحا بالزلئرين عندما تفرقنا الأيام و رحلت عنك بلا وداع و طويت بين ضباب أيامي حكايات قديمة أنشودة ذابت مع الأيام أو شكوى عقيمة و تركت أيام الضياع كانت تمزقني فلا أجد الصديق وحدي هناك يشدني الجرح العميق أواه يا قلبي أضعت العمر محترق الجراح و أخذت تحلم كل يوم.. بالصباح فتركت أيامي تضيع مع الرياض يوما إلى الأحزان تأخذنا و آخر.. للجراح * * * و رحلت عنك بلا وداع كم كنت أحلم يا رفيقي بالمساء كم كنت أنسج قصة العشاق ترنو للقاء.. أو همسة تنساب في الأعماق تسري كالضياء.. أو رعشة الأيدي تعانقها الحنايا.. في السماء أو موعدا أنسى به أحزاني.. أو بسمة تهتز في وجداني أو دمعة عند الوداع ألومها فغدا يكون لنا اللقاء الثاني.. * * * و رأيت حبك في فؤادي يختنق يهوى كما تهوى النجوم و يحترق و رأيت أحلامي مع الشكوى.. تضيع و شباب أيامي يذوب.. مع الصقيع و لقد قضيت العمر أنتظر الربيع.. * * * و رحلت عنك بلا وداع و نسيت أحلاما تلاشت كالشعاع حب قديم تاه منا في الضباب أمل توارى في الليالي أو تبعثر في التراب عمر تبدد في العذاب حتى الشباب قد ضاع منا و انتهى عهد الشباب أترى يفيد هنا العتاب؟! أبدا ودعك من العتاب.. * * * الآن أرحل عنك بالأمل الجريح قد أستريح من الأسى قد أستريح كم عشت أحلم يا رفيقي بالضياء.. و رأيت أحلامي تلاشت في الفضاء فقتلت هذا الحب في أعماقي و نسيت بعدك لوعة الأشواق و غدوت أياما تفوح بسحرها لتصير شعرا في رؤى العشاق..! متى تأتين وحدى أنتظرك خلف الباب يعانقنى شوق .. و حنين .. والناس أمامى أسراب ألوان ترحل فى عينى ووجوه تخبو .. ثم تبين والحلم الصامت فى قلبى يبدو مهموما كالايام يطارده يأس .. و أنين حلمى يترنح فى الأعماق بلا هدف .. واللحن حزين أقدام الناس على رأسى فوق الطرقات .. على وجهى والضوء ضنين .. تبدو عيناك على الجدران شعاعا يهرب من عينى ويعود و يسكن فى قلبى مثل السكين أنتظر مجيئك .. لا تأتين عينى تتأرجح خلف الباب فلم تسمع ما كنت أقول .. أصوات الناس على رأسى أقدام خيول .. و رنين الضحكات السكرى أصداء طبول .. و سواد الليل على وجهى صمت و ذهول .. و أقول لنفسى لو جاءت ... ! فيطل اليأس ويصفعنى تنزف من قلبى أشياء دمع .. و دماء .. و حنين و بقايا حلم .. مقتول ما كنت أظن بأن العهد سراب يضحك فى قلبين ما كنت أظن بأن الفرحة كالأيام اذا خانت .. ينطفىء الضوء على العينين .. أنتظر مجيئك يشطرنى قلبى نصفين .. نصف ينتظرك خلف الباب و اخر يدمى فى الجفنين .. حاولت كثيرا أن أجرى .. أن أهرب منك .. فألقانى قلبا يتشظى فى جسدين .. لا تحِبّيني هذا الهوى.. ما عاد يغريني! فلتستريحي.. ولتريحيني.. إن كان حبك.. في تقلبه ما قد رأيت.. فلا تحبيني.. حبي.. هو الدنيا بأجمعها أما هواك. فليس يعنيني.. أحزاني الصغرى.. تعانقني. وتزورني.. إن لم تزوريني. ما همني.. ما تشعرين به.. إن إفتكاري فيك يكفيني.. فالحب. وهمٌ في خواطرنا كالعطر، في بال البساتين.. عيناك. من حزني خلقتهما ما أنت؟ ما عيناك؟ من دوني فمك الصغير.. أدرته بيدي.. وزرعته أزهار ليمون.. حتى جمالك. ليس يذهلني إن غاب من حينٍ إلى حين.. فالشوق يفتح ألف نافذةٍ خضراء.. عن عينيك تغنيني لا فرق عندي. يا معذبتي أحببتني. أم لم تحبيني.. أنت استريحي.. من هواي أنا.. لكن سألتك.. لا تريحيني

المواضيع الأخيرة

» شرب الماء وفوائده
لكل زوج و زوجة قواعد الخناقة الزوجية Emptyالأحد ديسمبر 25, 2011 5:21 pm من طرف Admin

» رأس الخليج
لكل زوج و زوجة قواعد الخناقة الزوجية Emptyالأربعاء ديسمبر 22, 2010 4:27 pm من طرف دلوعه

» خطة سلوكية للإقلاع عن التدخين نهائياً
لكل زوج و زوجة قواعد الخناقة الزوجية Emptyالجمعة ديسمبر 17, 2010 9:21 pm من طرف SMILE

» خلفيات موبيل تجنن
لكل زوج و زوجة قواعد الخناقة الزوجية Emptyالثلاثاء ديسمبر 14, 2010 4:38 pm من طرف medoo792

» رحلة مع دخان سيجارة داخل الجسم
لكل زوج و زوجة قواعد الخناقة الزوجية Emptyالثلاثاء ديسمبر 14, 2010 4:18 pm من طرف Admin

»  أنواع طعام تحارب السرطان
لكل زوج و زوجة قواعد الخناقة الزوجية Emptyالثلاثاء ديسمبر 14, 2010 3:21 pm من طرف SMILE

»  أعراض إلتواء الرقبة
لكل زوج و زوجة قواعد الخناقة الزوجية Emptyالثلاثاء ديسمبر 14, 2010 3:16 pm من طرف SMILE

»  الأطعمة الصحية للقلب
لكل زوج و زوجة قواعد الخناقة الزوجية Emptyالثلاثاء ديسمبر 14, 2010 3:08 pm من طرف SMILE

» مواقف تعليمية لكِ ولطفلك
لكل زوج و زوجة قواعد الخناقة الزوجية Emptyالثلاثاء ديسمبر 14, 2010 2:17 pm من طرف SMILE


    لكل زوج و زوجة قواعد الخناقة الزوجية

    SMILE
    SMILE
    Admin

    عدد المساهمات : 21
    تاريخ التسجيل : 09/12/2010

    لكل زوج و زوجة قواعد الخناقة الزوجية Empty لكل زوج و زوجة قواعد الخناقة الزوجية

    مُساهمة من طرف SMILE في الإثنين ديسمبر 13, 2010 7:06 pm



    حالة السكون في العلاقة الزوجية، تلك الحالة التي يتجاهل فيها أحد الزوجين الآخر، تؤدي بالطبع إلى حالة من الانفصال العاطفي الذي قد يؤدي إلى الانفصال الكامل بين الزوجين. من ناحية أخرى، عندما يعبّر كل من الزوج والزوجة عن غضبهما أثناء شجارهما، يتوجب تجنبهما ألا يصل تعبيرهما عن الغضب إلى حد تجريح أحدهما للآخر، الأمر الذي قد يكون له من العواقب الوخيمة ما لا يمكن علاجها.
    في حالة حدوث شجار بين الزوجين ناجم عن اختلاف في وجهات النظر، ينصح خبراء العلاقات الزوجية بأن يجلس الزوجان معاً ويديرا حواراً هادئاً وموضوعياً، يوضح فيه كل منهما وجهة نظره من دون تبادل الاتهامات ومن دون تذكر الأخطاء التي وقعت من كل منهما في الماضي.

    يفضل كذلك ألا يسمح الزوجان لطرف ثالث بالتدخل في النقاشات التي تدور بينهما، إلا إذا وصل الأمر بينهما إلى طريق مسدود يتطلب تدخل أحد الأشخاص المقربين والموثوق في نياته لتقريب وجهات النظر بين الزوجين المختلفين.
    يختلف أسلوب التعبير عن الغضب عند الرجل عنه عند المرأة، وذلك بسبب اختلاف طبيعة كل منهما، ومن ثم يتوجب على الزوج والزوجة فهم ذلك حتى لا تعمق خلافاتهما ويصعب حلها. فالزوجة لديها قدرة أكبر على التعبير اللغوي من حيث الدقة في اختيار الكلمات وفي شرح وجهة نظرها، إضافة إلى تفضيلها التوصل إلى حلول واضحة ومحددة، فضلاً عن أنها لا تغفر بسهولة تجاهل مشاعرها وأحاسيسها من قِبل الزوج.. أما الزوج، فعلى العكس من ذلك، فبطبيعته لا يحب الكلام كثيراً ولا يجيد التعبير عن نفسه بالكلمات، حتى أنه قد يستخدم ألفاظاً غير دقيقة ومبالغاً فيها تتسبب أحياناً في شعور الزوجة بالإهانة.

    ينصح خبراء العلاقات الزوجية كل زوجين بضرورة تحيّن الوقت المناسب للتعبير عن اختلاف أحدهما عن الآخر، والانتظار لبعض الوقت حتى تهدأ ثورة غضب أحدهما أو كليهما حتى يمكنهما مواصلة الحوار والنقاش والتوصل إلى حل المشكلة التي تواجههما.

    من المهم أيضاً ألا يتطرق الزوجان عند محاولتهما إيجاد حل لإحدى المشكلات، إلى أي مشكلة فرعية أخرى أو إلى استرجاع خلافات سابقة.. ويتوجب على الزوجين أن يدركا جيداً أن الاختلاف في وجهات نظرهما، لا يعني مطلقاً تبادل الاتهامات الشخصية.

    ويستحسن أن يذكر كل من الزوج والزوجة أثناء قيامهما بمناقشة مشكلة ما تواجههما بعض محاسن الآخر حتى يمكنهما معاً تقبل ما يسفر عنه النقاش.

    يؤكد علماء النفس والاجتماع أن إدارة الزوج والزوجة لحالة الشجار التي تنشب بينهما من وقت لآخر لها أصولها وقوانينها التي يجب أن تراعى جيداً، وأنه لا توجد علاقة زوجية تخلو من حالات الشجار، بل ان الاختلاف يعد ظاهرة صحية خاصة في العلاقة الزوجية، لأنه يعطي الفرصة لكل من الزوج والزوجة لأن يفهم أحدهما الآخر وأن يعبّر أحدهما عن أسباب غضبه واعتراضه حتى يتوقف الآخر عن الاستمرار في بعض التصرفات التي تغضبه وتسيء إليه.

    الحياة الزوجية معركة يجب أن نكسبها كل يوم وهو قول رددته من قبل.. فكل صباح تبدأ حياة جديدة بشروطها وملابساتها ووقائعها التي تختلف عن اليوم السابق، وعلينا أن نكون جاهزين لاستقبال ما يأتي به اليوم من مكاسب وخسائر، واتفاقات ومشكلات، وليكن سلاح المعركة في يد الطرفين هو حسن النية والتسامح وإدراك أن الخلاف إذا اشتد واستحكم سيدمر الأسرة، وكثيراً ما يكون هذا الخلاف على أشياء تافهة.
    إن الخناقة الزوجية لها قواعد، وحدود، وأصول يجب ألا نتجاوزها، وهذه هي خبرة الحياة كما عرفتها وكما قرأتها، وكما انشغلت بها.
    كذلك ألا يسمح الزوجان لطرف ثالث بالتدخل في النقاشات التي تدور بينهما، إلا إذا وصل الأمر بينهما إلى طريق مسدود يتطلب تدخل أحد الأشخاص المقربين والموثوق في نياته لتقريب وجهات النظر بين الزوجين المختلفين.
    يختلف أسلوب التعبير عن الغضب عند الرجل عنه عند المرأة، وذلك بسبب اختلاف طبيعة كل منهما، ومن ثم يتوجب على الزوج والزوجة فهم ذلك حتى لا تعمق خلافاتهما

    ويصعب حلها. فالزوجة لديها قدرة أكبر على التعبير اللغوي من حيث الدقة في اختيار الكلمات وفي شرح وجهة نظرها، إضافة إلى تفضيلها التوصل إلى حلول واضحة ومحددة، فضلاً عن أنها لا تغفر بسهولة تجاهل مشاعرها وأحاسيسها من قِبل الزوج.. أما الزوج، فعلى العكس من ذلك، فبطبيعته لا يحب الكلام كثيراً ولا يجيد التعبير عن نفسه بالكلمات، حتى أنه قد يستخدم ألفاظاً غير دقيقة ومبالغاً فيها تتسبب أحياناً في شعور الزوجة بالإهانة.

    ينصح خبراء العلاقات الزوجية كل زوجين بضرورة تحيّن الوقت المناسب للتعبير عن اختلاف أحدهما عن الآخر، والانتظار لبعض الوقت حتى تهدأ ثورة غضب أحدهما أو كليهما حتى يمكنهما مواصلة الحوار والنقاش والتوصل إلى حل المشكلة التي تواجههما.
    من المهم أيضاً ألا يتطرق الزوجان عند محاولتهما إيجاد حل لإحدى المشكلات، إلى أي مشكلة فرعية أخرى أو إلى استرجاع خلافات سابقة.. ويتوجب على الزوجين أن يدركا جيداً أن الاختلاف في وجهات نظرهما، لا يعني مطلقاً تبادل الاتهامات الشخصية.

    ويستحسن أن يذكر كل من الزوج والزوجة أثناء قيامهما بمناقشة مشكلة ما تواجههما بعض محاسن الآخر حتى يمكنهما معاً تقبل ما يسفر عنه النقاش.
    يؤكد علماء النفس والاجتماع أن إدارة الزوج والزوجة لحالة الشجار التي تنشب بينهما من وقت لآخر لها أصولها وقوانينها التي يجب أن تراعى جيداً، وأنه لا توجد علاقة زوجية تخلو من حالات الشجار، بل ان الاختلاف يعد ظاهرة صحية خاصة في العلاقة الزوجية، لأنه يعطي الفرصة لكل من الزوج والزوجة لأن يفهم أحدهما الآخر وأن يعبّر أحدهما عن أسباب غضبه واعتراضه حتى يتوقف الآخر عن الاستمرار في بعض التصرفات التي تغضبه وتسيء إليه.

    الحياة الزوجية معركة يجب أن نكسبها كل يوم وهو قول رددته من قبل.. فكل صباح تبدأ حياة جديدة بشروطها وملابساتها ووقائعها التي تختلف عن اليوم السابق، وعلينا أن نكون جاهزين لاستقبال ما يأتي به اليوم من مكاسب وخسائر، واتفاقات ومشكلات،

    وليكن سلاح المعركة في يد الطرفين هو حسن النية والتسامح وإدراك أن الخلاف إذا اشتد واستحكم سيدمر الأسرة، وكثيراً ما يكون هذا الخلاف على أشياء تافهة.
    إن الخناقة الزوجية لها قواعد، وحدود، وأصول يجب ألا نتجاوزها



    منقول

    .


      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة ديسمبر 06, 2019 3:54 am