MASTER MAX

MASTER MAX


مرحبا بكم فى منتديات ماستر ماكس


نرجوا التسجيل
MASTER MAX
مسافر.. والشاطئ بعيد وأخاف أشباح الشتاء.. وأخاف أن ألقاك يوما في طريق.. من دماء وعليه قصة حبنا أشلاء ذكرى بين أكفان الوفاء نبكي عليه ربيع عمر راحل نبكي عليه خطيئة الإنسان في زمن الشقاء يغتال في الأشواق كالمجنون.. يلتهم الدماء ما عاد في قلبي دماء كي يبددها الطريق والموج يا دنياي يفرح بالغريق!! * * * وأخاف يوما أن أعود بلا جناح كالطائر المكسور تحمله الرياح.. إلى الرياح إني تعودت الظلام ولاح في عينيك عصفور الصباح وأنا أخاف من الطيور يوما تجيء مع الصباح يوما تسافر بعدما تلقي الصغار.. على الجراح * * * وأخاف حبك عندما يأتي الشتاء بلا رفيق والدرب بعدك صامت الأنفاس مرتجف الرحيق وأظل أسأل عنك ليل اليأس أشواق الطريق لا تجعلي الأحزان تلقيني غريبا بين أفراح البشر فلقد تعلمت المنى عانقت فيك البسمة السكرى وصافحت القدر * * * وأخاف حبك أن يكون النار تلقيني بقايا من حريق وأصير في عينيك أمواجا تطارد في غريق أنا منك كالأحلام إن شاخت تغيب.. ولا تفيق.. لا تعجبي إن قلت إني فارس نسى المعارك من سنين.. ووضعت سيفي بين أحضاني وواريت الحنين وجلست أرقب من بعيد حيرة الأشواق بين العاشقين وهمست يا دنياي في القلب الذي هدته.. أمواج السنين وسألته: ما زلت تنبض؟ قال: ما زال الحنين!! أترى سأرجع من رحاب الحلم مهزوما على قلب حزين وتسافر الأفراح من عمري منكسة الجبين رفقا بقلبي يا ملاكي.. إنه نسى المعارك.. من سنين!
مرحا بالزلئرين عندما تفرقنا الأيام و رحلت عنك بلا وداع و طويت بين ضباب أيامي حكايات قديمة أنشودة ذابت مع الأيام أو شكوى عقيمة و تركت أيام الضياع كانت تمزقني فلا أجد الصديق وحدي هناك يشدني الجرح العميق أواه يا قلبي أضعت العمر محترق الجراح و أخذت تحلم كل يوم.. بالصباح فتركت أيامي تضيع مع الرياض يوما إلى الأحزان تأخذنا و آخر.. للجراح * * * و رحلت عنك بلا وداع كم كنت أحلم يا رفيقي بالمساء كم كنت أنسج قصة العشاق ترنو للقاء.. أو همسة تنساب في الأعماق تسري كالضياء.. أو رعشة الأيدي تعانقها الحنايا.. في السماء أو موعدا أنسى به أحزاني.. أو بسمة تهتز في وجداني أو دمعة عند الوداع ألومها فغدا يكون لنا اللقاء الثاني.. * * * و رأيت حبك في فؤادي يختنق يهوى كما تهوى النجوم و يحترق و رأيت أحلامي مع الشكوى.. تضيع و شباب أيامي يذوب.. مع الصقيع و لقد قضيت العمر أنتظر الربيع.. * * * و رحلت عنك بلا وداع و نسيت أحلاما تلاشت كالشعاع حب قديم تاه منا في الضباب أمل توارى في الليالي أو تبعثر في التراب عمر تبدد في العذاب حتى الشباب قد ضاع منا و انتهى عهد الشباب أترى يفيد هنا العتاب؟! أبدا ودعك من العتاب.. * * * الآن أرحل عنك بالأمل الجريح قد أستريح من الأسى قد أستريح كم عشت أحلم يا رفيقي بالضياء.. و رأيت أحلامي تلاشت في الفضاء فقتلت هذا الحب في أعماقي و نسيت بعدك لوعة الأشواق و غدوت أياما تفوح بسحرها لتصير شعرا في رؤى العشاق..! متى تأتين وحدى أنتظرك خلف الباب يعانقنى شوق .. و حنين .. والناس أمامى أسراب ألوان ترحل فى عينى ووجوه تخبو .. ثم تبين والحلم الصامت فى قلبى يبدو مهموما كالايام يطارده يأس .. و أنين حلمى يترنح فى الأعماق بلا هدف .. واللحن حزين أقدام الناس على رأسى فوق الطرقات .. على وجهى والضوء ضنين .. تبدو عيناك على الجدران شعاعا يهرب من عينى ويعود و يسكن فى قلبى مثل السكين أنتظر مجيئك .. لا تأتين عينى تتأرجح خلف الباب فلم تسمع ما كنت أقول .. أصوات الناس على رأسى أقدام خيول .. و رنين الضحكات السكرى أصداء طبول .. و سواد الليل على وجهى صمت و ذهول .. و أقول لنفسى لو جاءت ... ! فيطل اليأس ويصفعنى تنزف من قلبى أشياء دمع .. و دماء .. و حنين و بقايا حلم .. مقتول ما كنت أظن بأن العهد سراب يضحك فى قلبين ما كنت أظن بأن الفرحة كالأيام اذا خانت .. ينطفىء الضوء على العينين .. أنتظر مجيئك يشطرنى قلبى نصفين .. نصف ينتظرك خلف الباب و اخر يدمى فى الجفنين .. حاولت كثيرا أن أجرى .. أن أهرب منك .. فألقانى قلبا يتشظى فى جسدين .. لا تحِبّيني هذا الهوى.. ما عاد يغريني! فلتستريحي.. ولتريحيني.. إن كان حبك.. في تقلبه ما قد رأيت.. فلا تحبيني.. حبي.. هو الدنيا بأجمعها أما هواك. فليس يعنيني.. أحزاني الصغرى.. تعانقني. وتزورني.. إن لم تزوريني. ما همني.. ما تشعرين به.. إن إفتكاري فيك يكفيني.. فالحب. وهمٌ في خواطرنا كالعطر، في بال البساتين.. عيناك. من حزني خلقتهما ما أنت؟ ما عيناك؟ من دوني فمك الصغير.. أدرته بيدي.. وزرعته أزهار ليمون.. حتى جمالك. ليس يذهلني إن غاب من حينٍ إلى حين.. فالشوق يفتح ألف نافذةٍ خضراء.. عن عينيك تغنيني لا فرق عندي. يا معذبتي أحببتني. أم لم تحبيني.. أنت استريحي.. من هواي أنا.. لكن سألتك.. لا تريحيني

المواضيع الأخيرة

» شرب الماء وفوائده
نزار قبانى  :  سيدتى Emptyالأحد ديسمبر 25, 2011 5:21 pm من طرف Admin

» رأس الخليج
نزار قبانى  :  سيدتى Emptyالأربعاء ديسمبر 22, 2010 4:27 pm من طرف دلوعه

» خطة سلوكية للإقلاع عن التدخين نهائياً
نزار قبانى  :  سيدتى Emptyالجمعة ديسمبر 17, 2010 9:21 pm من طرف SMILE

» خلفيات موبيل تجنن
نزار قبانى  :  سيدتى Emptyالثلاثاء ديسمبر 14, 2010 4:38 pm من طرف medoo792

» رحلة مع دخان سيجارة داخل الجسم
نزار قبانى  :  سيدتى Emptyالثلاثاء ديسمبر 14, 2010 4:18 pm من طرف Admin

»  أنواع طعام تحارب السرطان
نزار قبانى  :  سيدتى Emptyالثلاثاء ديسمبر 14, 2010 3:21 pm من طرف SMILE

»  أعراض إلتواء الرقبة
نزار قبانى  :  سيدتى Emptyالثلاثاء ديسمبر 14, 2010 3:16 pm من طرف SMILE

»  الأطعمة الصحية للقلب
نزار قبانى  :  سيدتى Emptyالثلاثاء ديسمبر 14, 2010 3:08 pm من طرف SMILE

» مواقف تعليمية لكِ ولطفلك
نزار قبانى  :  سيدتى Emptyالثلاثاء ديسمبر 14, 2010 2:17 pm من طرف SMILE


    نزار قبانى : سيدتى

    Admin
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 81
    تاريخ التسجيل : 16/11/2010
    العمر : 35

    نزار قبانى  :  سيدتى Empty نزار قبانى : سيدتى

    مُساهمة من طرف Admin في الأحد ديسمبر 12, 2010 12:05 pm


    -1-

    يا سيِّدتي:

    كنتِ أهم امرأةٍ في تاريخي

    قبل رحيل العامْ.

    أنتِ الآنَ.. أهمُّ امرأةٍ

    بعد ولادة هذا العامْ..

    أنتِ امرأةٌ لا أحسبها بالساعاتِ وبالأيَّامْ.

    أنتِ امرأةٌ..

    صُنعَت من فاكهة الشِّعرِ..

    ومن ذهب الأحلامْ..

    أنتِ امرأةٌ.. كانت تسكن جسدي

    قبل ملايين الأعوامْ..

    -2-

    يا سيِّدتي:

    يالمغزولة من قطنٍ وغمامْ.

    يا أمطاراً من ياقوتٍ..

    يا أنهاراً من نهوندٍ..

    يا غاباتِ رخام..

    يا من تسبح كالأسماكِ بماءِ القلبِ..

    وتسكنُ في العينينِ كسربِ حمامْ.

    لن يتغيرَ شيءٌ في عاطفتي..

    في إحساسي..

    في وجداني.. في إيماني..

    فأنا سوف أَظَلُّ على دين الإسلامْ..

    -3-

    يا سيِّدتي:

    لا تَهتّمي في إيقاع الوقتِ وأسماء السنواتْ.

    أنتِ امرأةٌ تبقى امرأةً.. في كلَِ الأوقاتْ.

    سوف أحِبُّكِ..

    عند دخول القرن الواحد والعشرينَ..

    وعند دخول القرن الخامس والعشرينَ..

    وعند دخول القرن التاسع والعشرينَ..

    و سوفَ أحبُّكِ..

    حين تجفُّ مياهُ البَحْرِ..

    وتحترقُ الغاباتْ..

    -4-

    يا سيِّدتي:

    أنتِ خلاصةُ كلِّ الشعرِ..

    ووردةُ كلِّ الحرياتْ.

    يكفي أن أتهجى إسمَكِ..

    حتى أصبحَ مَلكَ الشعرِ..

    وفرعون الكلماتْ..

    يكفي أن تعشقني امرأةٌ مثلكِ..

    حتى أدخُلَ في كتب التاريخِ..

    وتُرفعَ من أجلي الراياتْ..

    -5-

    يا سيِّدتي

    لا تَضطربي مثلَ الطائرِ في زَمَن الأعيادْ.

    لَن يتغيرَ شيءٌ منّي.

    لن يتوقّفَ نهرُ الحبِّ عن الجريانْ.

    لن يتوقف نَبضُ القلبِ عن الخفقانْ.

    لن يتوقف حَجَلُ الشعرِ عن الطيرانْ.

    حين يكون الحبُ كبيراً..

    والمحبوبة قمراً..

    لن يتحول هذا الحُبُّ

    لحزمَة قَشٍّ تأكلها النيرانْ...

    -6-

    يا سيِّدتي:

    ليس هنالكَ شيءٌ يملأ عَيني

    لا الأضواءُ..

    ولا الزيناتُ..

    ولا أجراس العيد..

    ولا شَجَرُ الميلادْ.

    لا يعني لي الشارعُ شيئاً.

    لا تعني لي الحانةُ شيئاً.

    لا يعنيني أي كلامٍ

    يكتبُ فوق بطاقاتِ الأعيادْ.

    -7-

    يا سيِّدتي:

    لا أتذكَّرُ إلا صوتُكِ

    حين تدقُّ نواقيس الآحادْ.

    لا أتذكرُ إلا عطرُكِ

    حين أنام على ورق الأعشابْ.

    لا أتذكر إلا وجهُكِ..

    حين يهرهر فوق ثيابي الثلجُ..

    وأسمعُ طَقْطَقَةَ الأحطابْ..

    -8-

    ما يُفرِحُني يا سيِّدتي

    أن أتكوَّمَ كالعصفور الخائفِ

    بين بساتينِ الأهدابْ...

    -9-

    ما يَبهرني يا سيِّدتي

    أن تهديني قلماً من أقلام الحبرِ..

    أعانقُهُ..

    وأنام سعيداً كالأولادْ...

    -10-

    يا سيِّدتي:

    ما أسعدني في منفاي

    أقطِّرُ ماء الشعرِ..

    وأشرب من خمر الرهبانْ

    ما أقواني..

    حين أكونُ صديقاً

    للحريةِ.. والإنسانْ...

    -11-

    يا سيِّدتي:

    كم أتمنى لو أحببتُكِ في عصر التَنْويرِ..

    وفي عصر التصويرِ..

    وفي عصرِ الرُوَّادْ

    كم أتمنى لو قابلتُكِ يوماً

    في فلورنسَا.

    أو قرطبةٍ.

    أو في الكوفَةِ

    أو في حَلَبٍ.

    أو في بيتٍ من حاراتِ الشامْ...

    -12-

    يا سيِّدتي:

    كم أتمنى لو سافرنا

    نحو بلادٍ يحكمها الغيتارْ

    حيث الحبُّ بلا أسوارْ

    والكلمات بلا أسوارْ

    والأحلامُ بلا أسوارْ

    -13-

    يا سيِّدتي:

    لا تَنشَغِلي بالمستقبلِ، يا سيدتي

    سوف يظلُّ حنيني أقوى مما كانَ..

    وأعنفَ مما كانْ..

    أنتِ امرأةٌ لا تتكرَّرُ.. في تاريخ الوَردِ..

    وفي تاريخِ الشعْرِ..

    وفي ذاكرةَ الزنبق والريحانْ...

    -14-

    يا سيِّدةَ العالَمِ

    لا يُشغِلُني إلا حُبُّكِ في آتي الأيامْ

    أنتِ امرأتي الأولى.

    أمي الأولى

    رحمي الأولُ

    شَغَفي الأولُ

    شَبَقي الأوَّلُ

    طوق نجاتي في زَمَن الطوفانْ...

    -15-

    يا سيِّدتي:

    يا سيِّدة الشِعْرِ الأُولى
    أخذ الكبريت ... وأشعل لي
    ومضى كالصيف المرتحل

    وجمدت بأرضي, وابتدأت
    تأكلني النار على مهل

    من هذا الفارس ؟ طار له
    في صدري زوج من حجل

    لم أعرف منه سوى يده
    قالت عيناه... ولم يقل...

    رجل.. يمنحني شعلته
    ما أطيب رائحة الرجل

    يده تتحدث ... دون فم
    كحوار الشمع المشتعل

    و عروق زرق نافرة
    ضيعها الليل... فلم تصل
    * * * *
    راقبت نحول أصابعه
    و درست تعابير يديه

    و أحطت بأشواقي ظفرا"
    آثار التدخين عليه

    وعبدت بقية إرهاق
    تحتل جوانب عينيه

    والتعب الأزرق تحتهما
    وهطول الثلج بصدغيه
    * * * *
    ووقفت أمام رجولته
    كصغير ضيع أبويه

    كالأرنب,ما,ما أصغرني
    يا ربي بين ذراعيه

    أتعلق فيه .... وأتبعه
    وأغوص بريش جناحيه

    أأحب يدا" .. لا أعرفها
    ماذا يربطني بيديه ؟هاتي يَدَكِ اليُمْنَى كي أتخبَّأ فيها..

    هاتي يَدَكِ اليُسْرَى..

    كي أستوطنَ فيها..

    قولي أيَّ عبارة حُبٍّ

    حتى تبتدئَ الأعيادْ

    (مهما تعددت النساء ، حبيبتي)

    فالأصل أنت...

    مهما اللغات تعددت..

    والمفردات تعددت..

    فأهم ما في مفردات الشعر أنت...

    مهما تنوعت المدائن ،و الخرائط،

    والمرافئ ، والدروب،

    فمرفأي الأبدي أنت...

    مهما السماء تجهمت أو أبرقت.

    أو أرعدت،فالشمس أنت..

    ما كان حرفا في غيابك ممكنا

    وتكونت كل الثقافة، يوم كنت..

    ولقد احبك، في زمان قادم

    فاهم مما قد أتى..

    ما سوف يأتي..

    هل تكتبين معي القصيدة يا ترى؟

    أم أنت جزء من فمي؟

    أم أنت صوتي؟

    كيف الرحيل على فضاء آ خر ؟

    من بعدما عمرت في * ، بيتي؟...

    إني أحبك، طالما أحيا،وأرجو أن أحبك

    كالفراعنة القدامى بعد موتي...

    متي تجيئين ؟ قولي

    لموعدٍ مستحيل

    الوقوع .. فوق الحصول

    وأنت . لا شيء إلا

    وأنت خيط سرابٍ

    يموت قبل الوصول

    في جبهة الإزميل ..

    ***

    انزياح سترٍ صقيل

    يلهو الشتاء بشعري

    أشقى .. وأنت استليني

    طيفٌ تثلج خلف

    الزجاج .. هيا افتحي لي ..

    من أنت ؟ وارتاع نهدٌ

    طفلٌ .. كثير الفضول

    تفتا القميص الكسول

    أوجعت أكداس لوزٍ

    أنا بقايا البقايا

    من عهد جر الذيول

    كصفحة الإنجيل

    ومن طويلٍ .. طويل ..

    وكنت أغمس وجهي

    في شكل وجهك أقرا

    شكل الإله الجميل ..

    متى ؟ وردت صلاتي

    مع انهماز السدول

    أنا بقايا البقايا

    من عهد جر الذيول

    أهواك مذ كنت صغرى

    كصفحة الإنجيل

    ومن زمانٍ .. زمانٍ

    ومن طويلٍ .. طويل ..

    وكنت أغمس وجهي

    في شعرك المجدول

    في شكل وجهك أقرا

    شكل الإله الجميل ..

    ***

    متى ؟ وردت صلاتي

    مع انهماز السدول


    عادية ...
    تبدو لك الأشياء ...
    سطحية ...
    تبدو لك الأشياء
    لكن ما يهمني ...
    أنت مع الأشياء
    وأنت .. في الأشياء ...



    _________________
    نزار قبانى  :  سيدتى Funpic-nucus-13نزار قبانى  :  سيدتى Dc2e337ca5

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء ديسمبر 11, 2019 2:35 pm